الثلاثاء، 2 ديسمبر، 2008

كتاب ممنوع .. جدا


(وزارة الإعلام في دولة الكويت تفسح كتاب ( جرعات من الحب) وتسمح بتداوله في معرض الكويت الدولي ..!

هذه هي نص العبارة التي وصلتني على هاتفي الجوال منذ عشرة أيام تقريبا، تخبرني أن وزارة الإعلام الكويتية عدلت من قرارها بحظر كتابي المذكور آنفا من دخول الكويت،وسمحت بدخوله إلى أراضيها بعد وضعه في قائمة الكتب الممنوعة لفترة.

هذا ولا زالت ( هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر) بالمملكة العربية السعودية تضع كتابي في ( قائمتها السوداء) والويل كل الويل لمن باعه أو تعامل فيه .

المحزن في الأمر أن وزارة الإعلام في المملكة لم تبد اعتراضها على الكتاب، وإنما السلطة الدينية هي التي قررت ونفذت .


عدت إلى كتابي بعين ناقدة كي أرى ما رآه رجال الهيئة، فرجعت وقد طغت حيرتي علي ..

لم أجد أفكار ناسفة هدامة، ولا ما نخاف على أخلاقنا منه..

لم أجد مسدسا ..!!
فشكرا لرقابة قصف الأقلام ..

والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون.

هناك 5 تعليقات:

صبري سراج يقول...

مبروك بالكويتي بتتقال ازاي؟

عاقلة علي ارض الجنون يقول...

ممممم .. مقدرش احكم علي حاجه مشوفتهاش .. بس أنا ف رأيي ايا كان ما كان جوه الكتاب .. أنا شايفه إن مفيش شيء ف الدنيا يمنع كاتب من الكتابه ..

العجيب إن أعتقد إن فيه كتب تانيه أكيد لا تستحق النشر لنفس الأسباب المذكوره .. و بالرغم من كده بتنشر ..

صدق اللي قال : العلم لا يكيل بالبتنجان

متضايقش نفسك .. عادي هما الخسرانين .. فيه فكره تانيه كده معرفش ممكن تخوض فيها و لا لأ لو مصر كتابك يوصل..

ليه مبتفكرش ف النشر الإليكتروني ؟؟
أكثر حرية و بدون ضغوط

غير معرف يقول...

الف مبروووووك يا فندم على النشر
وسماحهم بنشره بيدل انهم اكتشفو انهم كانو غلطانين
انا لسه مقريتش الكتاب بس اعتقد ان حضرتك مبتكتبسش حاجة تستحق انها تحظر
والى الامام دائما
shimooo

غير معرف يقول...

أخي قد يكون في الكتاب صور لا تتناسب مع مبادئنا وعذرا

جنات الفردوس يقول...

السلام عليكم
حياك الله استاذ كريم
مبروك ان الكويت وفقت على نشر الكتاب
ولا بأس من رفض السعودية ولاكن انا قرئت مجموعة كتيبات جرعات الحب وفعلا ممتازة جدا ورائعه ولا بها شئ يسئ ابدا بل بالعكس انها تساعد على تنمية وتطوير الحب بين الازواج وتعريف طبيعه كل طرف للاخر والله المستعان واخى في الله كريم (من يتقي الله يجعل له مخرجا) فلا تيأس انك على حق السلام عليكم