السبت، 6 يونيو، 2009

طالبي بحقك في الرجل .. لا من الرجل !!

ظلت دعاوى المطالبة بحقوق المرأة تسبح على سطح الحياة خلال العقود الأخيرة ، ولم تعطي تلك الدعوات للمرأة سوى المزيد من التعب والإرهاق خاصة وأنها أخطأت الطريق والعنوان .ومما يدعوا للفخر والأسف في نفس الوقت أن افضل أوضاع المرأة ( اجتماعيا ، وثقافيا ، وماديا ) يوجد في المنهج الإسلامي ! .
الفخر لأنه وضع إلهي ، مصون من الثغرات ، ملائم للمرأة مهما كان عرقها ونسبها ومستواها ، والاسف لأننا لم نستطع أن نتعامل مع هذا المنهج بالشكل السليم فأسأنا ( للمرأة ) ، ولأنفسنا ، وفي فهم الناس للمنهج الإسلامي ! .
لقراءة المقال كاملا .. فضلا اضغط هنا ..

ليست هناك تعليقات: