الأحد، 15 أغسطس، 2010

خبير تنموى: سعادة الموظف جزء من نجاح المؤسسة





http://www.youm7.com/images/NewsPics/large/S720102015443.jpg



"البزنس لا قلب له" عبارة تتردد كثيرا بين موظفى معظم الشركات، معتقدين أن صاحب العمل دائما لا يهتم بالأمور الإنسانية وليس لديه قلب، بمعنى أصح، لكن أشارت العديد من الأبحاث الإدارية الى أن إسعاد الموظفين والعمل على راحتهم هو أكبر مفاتيح النجاح لأى مؤسسة، فكيف يمكن غرس الانتماء للشركة داخل الموظفين وإسعادهم من جانب صاحب العمل.

يقول كريم الشاذلى خبير التنمية البشرية: "من الخطأ النظر إلى الموظف أو العامل على أنه ماكينة، تعمل لتدر الربح لصاحب العمل، فهذه رؤية عقيمة بدأت فى نبذها الرؤية الإدارية الحديثة لستيفن كوفى أستاذ الإدارة الشهير الذى نبه إلى أهمية أن تشمل الرؤية الإدارية منظومة (قيم ومبادئ وأخلاقيات)، وأن تدخل الإنسانيات فى حيز العلاقة بين المدير والموظف، مع التأكيد على أن زرع الانتماء بين الموظف والمؤسسة أمر فى غاية الأهمية فى تطور ونمو المؤسسة، وهذا لن يحدث أبدا فى الوقت الذى يرى الموظف نفسه لا يعدو أكثر من ماكينة أو ترس، أو يرى أن إنسانيته ومشاعره وهمومه الشخصية أمر ليس له ثمة اهتمام.

لقراءة باقى المقال فضلا اضغط هنا